أسواق

هبوط يسيطر على الأسهم الأمريكية

تراجعت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية في التعاملات الصباحية المبكرة يوم الثلاثاء، قبل تقارير الأرباح الفصلية من العديد من شركات التكنولوجيا الضخمة.

حيث انخفضت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي بمقدار 205 نقاط. كما تم تداول العقود الآجلة لمؤشر ستاندرز S&P

500 وناسداك المركب Nasdaq 100 في المنطقة الحمراء.

وفي الساعة 8:33 ص بتوقيت جرينتش، تراجعت العقود الآجلة لمؤشر الداو جونز بنسبة 0.43% أو بمقدار 151 نقطة.

كما هبطت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرز أند بورز بحوالي 0.35% أو بواقع 15.25 نقطة.

وفي نفس الوقت، سجلت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك المركب هبوط بنحو 0.21% أو بنسبة 32.50 نقطة.

وخلال تداولات الصباح، ارتفع مؤشر MSCI الأوسع لأسهم آسيا والمحيط الهادئ باستثناء اليابان بنسبة 0.26%، بعد أن لامس

أدنى مستوى له منذ منتصف ديسمبر يوم الإثنين، متأثرا بالأسهم الصينية الكبيرة. على جانب أخر ارتفع مؤشر نيكاي الياباني 0.58%.

ويذكر أنه ارتفعت أسهم شركة تسلا (NASDAQ:TSLA) Tesla بنحو 1% بعد ساعات من يوم الإثنين بعد تقرير أرباح الربع الثاني أفضل من المتوقع.

حيث حقق صانع السيارات الكهربائية أرباحا صافية ربع سنوية قدرها مليار دولار لأول مرة.

وأغلقت متوسطات الأسهم الأمريكية الرئيسية جلسة يوم الإثنين العادية عند مستويات قياسية مرتفعة.

وارتفع مؤشر داو جونز 82.76 نقطة أو 0.24%.

كما أضاف مؤشر ستاندرز أند بورز S&P 500 حوالي 0.24% وأغلق مؤشر ناسداك المركب على صعود بنسبة 0.03%.

هذا من المقرر أن تنشر الشركة الأم لجوجل Alphabet وشركة آبل (NASDAQ:AAPL) Apple وميكروسوفت Microsoft نتائج

ربع سنوية في وقت متأخر من يوم الثلاثاء، ومن المقرر أن تصدر تقارير أمازون (NASDAQ:AMZN) Amazon.com في وقت لاحق من الأسبوع.

بالإضافة إلى ذلك، سيبدأ البنك الاحتياطي الفيدرالي اجتماعه في وقت لاحق يوم الثلاثاء، حيث يستعد المستثمرون لتحليل

بيان ومؤتمر صحفي من محافظ الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول، في وقت متأخر من يوم الأربعاء.

وتتطلع الأسواق لمعرفة كيف سيوازن البنك المركزي الأسعار المرتفعة بسرعة مع تعقيد زيادة الإصابات بفيروس كورونا.

تابعنا على تويتر 

  على الفيسبوك 

تابعنا على الواتساب

تابعنا على التليجرام 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى