.

25 سببا لاستمرار ليونيل ميسي مع برشلونة

138-184731-messi-free-agent-25-reasons-barcelona_700x400
138-184731-messi-free-agent-25-reasons-barcelona_700x400

تحلم جماهير وإدارة برشلونة الإسباني، باستمرار الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم وأسطورة النادي الكتالوني، داخل أروقة ملعب كامب نو.

ليو تحول إلى لاعب حر بحلول منتصف ليل الأربعاء 30 يونيو/ حزيران 2021، بعد نهاية عقده مع برشلونة لأول مرة منذ عام 2001.

إدارة برشلونة فشلت حتى الآن في إقناع ميسي بالتجديد، وسط ظل تأكيدات من الطرف الإسباني أنه لم يوقع بعد.

صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، ناشدت ميسي بالبقاء بطريقة جديدة عبر تقرير للصحفي الشهير"خافيير بوش" المعروف بكتاباته الساخرة.

الأسباب التي سردها الصحفي الإسباني بدا أغلبها كوميدي، ولكن كان منها أيضا عوامل موضوعية وأخرى تتعلق بفضل النادي الكتالوني على اللاعب.

وقال بوش إن ميسي يجب أن يستمر كتالونياً مبررا: "ميسي كتالوني، ولأن البقاء في ناد واحد يجعل رحلة ليو أكثر ملحمية.

ولأن برشلونة جلب له سيرخيو أجويرو بعد 7 سنوات من المفاوضات".

كرات ميسي الذهبية


وأضاف بوش سببا آخرا بقوله: "لأن وجود إيمرسون على الجانب الأيسر سيجعله يضرب الكرة في الحائط.

ولأنه قادر على إضافة المزيد لبرشلونة من الألقاب بعد قيادتهم لـ10 ألقاب ليجا و4 لدوري أبطال أوروبا".

وبلهجة ساخرة تواصلت الأسباب ومنها: "برودة الأجواء في باريس، وامتناناً لما فعله له كل شخص في برشلونة على

مدار 18 عاما، ولأن الرئيس السابق جوسيب ماريا بارتوميو قد رحل.

ولأن أبناءه لديهم أصدقاء في برشلونة ولأن النادي صمم له عملاً يناسبه بعد الاعتزال، ولأنهم في مدينة مانشستر يتحدثون الإنجليزية".

الحديث عن باريس ومانشستر جاء لأن باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي، هما أكثر الأندية التي ارتبط اسمها بميسي

في الأونة الأخيرة بسبب إمكانياتهم المادية القوية وقدرتهم على دفع راتبه الكبير.

الحديث عن مشوار ميسي بعد الاعتزال مرتبط بالعقد الكتالوني المقدم للاعب والذي ينص على عمل اللاعب كسفير لبرشلونة بعد اعتزال.

أما جوسيب ماريا بارتوميو، فقد كان سببا في طلب ميسي الرحيل الصيف الماضي.

لكن الأزمة المالية والديون التي خلفها للنادي والبالغة مليار و200 مليون يورو، قد تكون هي السبب في رحيله.

وأضاف بشأن الأسباب: "لأن نيمار دا سيلفا ندم على ترك برشلونة، ولأن المدرب رونالد كومان يدلل ميسي، ولوجود

الثنائي بيدري وفرينكي دي يونج في خط الوسط، ولأنه لم يلتق بجماهير برشلونة منذ عام ونصف (بسبب فيروس

كورونا)، ولأنه فاز بجميع الكرات الـ6 الذهبية التي حققها بقميص برشلونة".

ميسي


ومن ضمن الأسباب الأخرى، كان نية إدارة ملعب كامب نو تشييد تمثالا لليو بين تمثالي يوهان كرويف ولازلو كوبالا أسطورتي النادي الخالدتين.

الصحفي الإسباني وضع من ضمن الأسباب الأخرى، خوان لابورتا رئيس النادي وقدرته على قيادة النادي مجدداً للقب دوري أبطال أوروبا.

وفاز البارسا بلقب الأبطال 5 مرات منها مرتين في عهد لابورتا وحده.

واختتم بقوله: "لأن الجنون أفضل من الحكمة، ولأن ميسي لم يسجل أي هدف أولمبي، ولأن الاستقلال لن يكون وشيكا،

ولصعوبة التغيير في سن 34 عاما، ولأنه الشخص الوحيد في تاريخ البارسا الذي أنشىء في 1899 الذي لم يختلف عليه أحد".

تابعنا على تويتر 

  على الفيسبوك 

تابعنا على الواتساب

تابعنا على التليجرام