.

خبر "إيفرجراند": أموالنا على وشك النفاد

"إيفرجراند": أموالنا على وشك النفاد
"إيفرجراند": أموالنا على وشك النفاد

حذرت شركة "إيفرجراند" الصينية للعقارات، المثقلة بالديون، من أن أموالها على وشك النفاد.
وفي أعقاب مراجعة لمواردها المالية، قالت الشركة مساء الجمعة إنها لا تستطيع ضمان امتلاكها أموال كافية للوفاء بالتزاماتها المالية.
وبحسبس "الألمانية" أعلنت حكومة إقليم جاندونج الصيني، مقر "ايفرجراند" الرئيسي يوم الجمعة أنها سترسل مجموعة عمل إلى الشركة بهدف تقليص حجم المخاطر وحماية مصالح كل الأطراف المعنية.
وطلب من الرئيس التنفيذي للشركة شو جياين التحدث إلى السلطات المحلية.
وحاولت الهيئة المنظمة للبورصة الصينية تهدئة المخاوف من أزمة متنامية.
وقال بيان صادر عن الهيئة إن تأثيرات الأحداث في "ايفرجراند" يمكن السيطرة عليها.
يذكر أن شركة "ايفرجراند" هي أكبر شركة عقارية مثقلة بالديون في العالم، حيث تبلغ قيمة ديونها أكثر من 300 مليار دولار.
ويخشى مستثمرون من التخلف عن السداد. وتحتاج المجموعة إلى جمع أموال للسداد للبنوك والموردين وحاملي السندات في الوقت المحدد.

اقرأ أيضا