.

تفاصيل بورصات العالم تصمد في وجه "أوميكرون"

بورصات العالم تصمد في وجه "أوميكرون"
بورصات العالم تصمد في وجه "أوميكرون"

ارتفعت الأسهم الأوروبية والأسهم اليابانية، اليوم الأربعاء، في حين يزن المستثمرون مدى فاعلية اللقاحات المتاحة في مواجهة أوميكرون.

لكن تتزايد آمال المستثمرين في أن يكون تأثير المتحور أوميكرون على الاقتصاد العالمي أقل مما كان متوقعا في البداية.

أسهم أوروبا

وصعد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1 % بعد أن قفز 3.8 % في اليومين السابقين.وهبط سهم بيونتيك الألمانية التي تنتج لقاح كوفيد-19 بالاشتراك مع فايزر 6.3 % بعد أن أظهرت دراسة أن المتحور أوميكرون يمكنه جزئيا مراوغة الحماية بعد جرعتين من هذا اللقاح.

وكانت أكبر الأسهم الرابحة هي أسهم القطاعات التي تتسم بالاستقرار في أوقات عدم التيقن مثل الرعاية الصحية والأغذية والمشروبات.

وصعدت أسهم نستله 1.6 في المئة ليجري تداولها قرب أعلى مستوياتها القياسية.

أسهم اليابان

وقفزت الأسهم اليابانية، اليوم الأربعاء، وارتفع المؤشر نيكي 1.4% إلى 28860.62 نقطة، في أعلى مستوى إغلاق له منذ 25 نوفمبر/تشرين الثاني.

وتقدم المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.6% إلى 2002.24 نقطة.

وقال كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة أنتوني فاوتشي أمس الثلاثاء إن الأدلة الأولية تشير إلى أن أوميكرون أكثر قدرة على الأرجح على العدوى لكنه أقل خطرا.

وقادت أسهم التكنولوجيا المكاسب فقفزت الأسهم المرتبطة بأشباه الموصلات 2.6 %.

وارتفع سهم أومرون لصناعة الإلكترونيات 3.6%، بينما أضافت نينتندو لصناعة الألعاب 3.5%.

وصعدت الأسهم الأمريكية أمس الثلاثاء على الرغم من ارتفاع عائدات السندات قصيرة الأجل، ما يشير إلى أن أسواق الأسهم تستوعب على الأرجح المخاوف من أن يسرع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) من وتيرة تقليص مشترياته من السندات.

 

اقرأ أيضا