.

العملات الرقمية تسقط بعد تصريحات الفيدرالي

العملات الرقمية تسقط بعد تصريحات الفيدرالي
العملات الرقمية تسقط بعد تصريحات الفيدرالي

بعد ارتفاعات قوية خلال تعاملات أمس الأربعاء ومشاهدة البيتكوين أعلى مستويات الـ38 ألف دولار تزامنا مع مكاسب واسعة في سوق العملات الرقمية.

جاءت تصريحات الفيدرالي الأمريكي لتعرقل تلك الموجة الجامحة من الارتفاعات التي زاد خلالها سوق الكريبتو بأكثر من 250 مليار دولار في ساعات قليلة.

تراجعات كبيرة

وانخفضت سوق العملات الرقمية خلال تعاملات اليوم الخميس حيث ضربت موجة من التراجعات أغلب العملات الرقمية الكبرى بعدما تراجعت أكبر 20 عملة رقمية خلال تلك اللحظات.

وهبط رأس المال السوقي للعملات الرقمية بحوالي 130 مليار دولار نزولا من مستويات 1760 مليار دولار إلى مستويات 1630 مليار دولار خلال تلك اللحظات.

الفيدرالي

وقال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي "جيروم باول" إن البنك مستعد لرفع معدل الفائدة في شهر مارس المقبل، رافضًا استبعاد تحريك الفائدة في كل اجتماع هذا العام لوقف تسارع التضخم

وذكر "باول" في مؤتمر صحفي عقب اجتماع السياسة النقدية: "لجنة السوق المفتوحة تفكر في رفع الفائدة في اجتماع مارس إذا كانت الظروف تسمح بذلك".

وكان مجلس الاحتياطي الفيدرالي قد أعلن اليوم أنه قد يكون من المناسب بدء رفع معدل الفائدة قريبًا، مشيرًا إلى إنهاء برنامج شراء الأصول بحلول نهاية شهر مارس المقبل.

وثبت مجلس الاحتياطي الفيدرالي خلال اجتماعه اليوم معدل الفائدة عند نطاق يتراوح بين صفر و0.25%، مع الإشارة إلى إمكانية بدء تقليص الميزانية العمومية للبنك بعد عمليات رفع الفائدة.

الخوف والجشع

وبعد ارتفاع قراءة مؤشر الخوف والجشع أمس الأربعاء وصولا إلى مستويات مرتفعة عند 23 نقطة في إشارة إلى تحسن معنويات المستثمرين.

بدى وأن الخوف الشديد عاد من جديد في التسلل إلى نفسية المتعاملين والمغامرين الذين راهنو على انتهاء السوق الهابطة لينخفض المؤشر 3 نقاط إلى 20 نقطة.

وكبحت تصريحات الفيدرالي بشأن تحريك الفائدة شهية المخاطر لدى المستثمرين في الأصول الخطرة ومن بينها العملات الرقمية شديدة التقلب.

اقرأ أيضا