.

أول شحنة حبوب أوكرانية غادرت ميناء أوديسا

أول شحنة حبوب أوكرانية غادرت ميناء أوديسا
أول شحنة حبوب أوكرانية غادرت ميناء أوديسا

غادرت أول شحنة من الحبوب الأوكرانية ميناء أوديسا الأوكراني في الساعة 06:17 بتوقيت جرينتش يوم الاثنين.

أعلنت وزارة الدفاع التركية ، اليوم ، أن خروج السفينة من الميناء يندرج في إطار الاتفاقية الدولية الموقعة مع روسيا في اسطنبول.

 

"غادرت سفينة" رزوني "ميناء أوديسا متوجهة إلى ميناء طرابلس في لبنان ، ومن المنتظر أن تصل إلى اسطنبول في 2 آب (أغسطس) المقبل ، وستواصل طريقها إلى وجهتها بعد عمليات التفتيش التي ستجري في اسطنبول". 

وقال وزير البنى التحتية الأوكراني أولكسندر كوبراكوف إن الباخرة محملة 26 ألف طن من الحبوب.

ويفترض أن تصل عند مدخل البوسفور ظهر الثلاثاء على ما أوضح يورك إيسيك الخبير في تتبع تحركات السفن عبر البوسفور وفي المنطقة.

وقالت وزارة الدفاع التركية إن شحنات أخرى ستلي هذه الشحنة  "مع احترام الممر (البحري) والإجراءات المتفق عليها".

ووقع الاتفاق الذي يسمح بتصدير الحبوب الأوكرانية تحت إشراف دولي في Yسطنبول في 22 يوليو/تموز الماضي بين ممثلين عن روسيا وأوكرانيا وتركيا والأمم المتحدة.

ووقع بموازته اتفاق مماثل يضمن أيضا تصدير المنتجات الزراعية والأسمدة الروسية رغم العقوبات الدولية.

ومن شأن هذين الاتفاقين التخفيف من وطأة الأزمة الغذائية العالمية التي أدت إلى ارتفاع صاروخي في الأسعار في بعض من أفقر دول العالم بسبب توقف الحركة في الموانئ الأوكرانية جراء الحرب الروسية في أوكرانيا.

وبموجب الاتفاق يجب أن تخضع السفن وحمولتها للتفتيش في إسطنبول بإشراف مركز للتنسيق المشترك.

ودشن مركز التنسيق المشترك المكلف الإشراف على صادرات الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود الأربعاء في إسطنبول بموجب الاتفاق الموقع.

وهو يضم ممثلين عن روسيا وأوكرانيا فضلا عن تركيا والأمم المتحدة.

ويسجل المركز السفن التجارية المشاركة في نقل الحبوب ويتتبعها عبر الإنترنت والأقمار الاصطناعية ويشرف على تفتيشها لدى تحميلها في الموانئ الأوكرانية ولدى وصولها إلى المرافئ التركية.

 

 

اقرأ أيضا